يوم غضب لطلبة جامعة بيرزيت على مدخل البيرة الشمالي.. فيديو

فلسطين نشر: 2018-03-12 16:38 آخر تحديث: 2018-03-12 22:55
تحرير: حافظ ابوصبرة
يوم غضب لطلبة جامعة بيرزيت على مدخل البيرة الشمالي
يوم غضب لطلبة جامعة بيرزيت على مدخل البيرة الشمالي
المصدر المصدر

أصيب ثمانية من طلبة جامعة بيرزيت خلال المواجهات إصابة أحدهم وصفت بالخطيرة، خلال المواجهات التي اندلعت على المدخل الشمالي لمدينة البيرة في يوم الغضب الذي أعلنه الطلبة ردًا على جريمة اختطاف زميلهم عمر الكسواني من قبل قوات المستعربين من داخل الجامعة الأربعاء الماضي، المواجهات شهدت استبسال الطواقم الطبية والمسعفين في منع الاحتلال من اعتقال عدد من الجرحى رغم قمع الاحتلال لهم.

ردًا على جريمة اختطاف زميلهم ورئيس مجلس طلبتهم عمر الكسواني انتفض طلبة جامعة بيرزيت اليوم على المدخل الشمالي لمدينة البيرة المحتلة، بعدما انهوا وقفتهم الاحتجاجية على دوار المنارة في مدينة رام الله.

وصلوا المدخل، هدوء يعم المكان، أشعلوا الإطار تلو الأخر، أغلقوا الشارع بالحجارة والمتاريس، وسدوا المداخل بحاويات القمامة، وقفوا جنبًا لجنب الطالب والطالبة، الكوفية البيضاء والحمراء والخضراء، علم فلسطين يتسيّد المكان فيما دخان نار الإطارات يسد على الجنود الرؤية بامتداده على مد البصر.


اقرأ أيضاً : حملة اعتقالات بالضفة الغربية


ظن الجنود أنهم بعتادهم الثقيل سيخيفوا راجمي الحجارة، تقدم اربعة منهم فقط، اطلقوا رصاصاتهم المتتالية، أصابوا اثنين من الطلبة، ثم انقضوا عليهم بنية اعتقالهم، مسعفة شابة تقدمت نحو الجنود استبسلت في الدفاع عن الشاب الجريح، رغم ان احد الجنود وضع مقدمة سلاحه في رأسها مهددًا اياها، انضم لها مسعف آخر ثم بقية المسعفين، الى ان استطاعوا انقاذ الجرحى،

لم يسلم الطلبة للأمر، امطروا الجنود بحجارتهم وبكثافة، الى أن وصلت تعزيزات الاحتلال من جيبات عسكرية وجنود الذين اطلقوا قنابلهم ورصاصهم بكثافة.

أخبار ذات صلة