روسيا ترفض اتهامات بتسميم جاسوس مزدوج في بريطانيا

عربي دولي نشر: 2018-03-09 13:04 آخر تحديث: 2018-03-09 13:04
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف
المصدر المصدر

رفض وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة اتهامات وجهت الى موسكو بالوقوف وراء تسميم جاسوس مزدوج سابق في بريطانيا بغاز الاعصاب وقال انها بغرض "الدعاية".

وجهت وسائل اعلام بريطانية وسياسيون ان الهجوم على الجاسوس سيرغي سكريبال الذي انتقل الى بريطانيا في اطار صفقة تبادل جواسيس، تحمل بصمات روسيا.

وقال لافروف الذي يزور اثيوبيا "انهم يوجهون اتهامات لنا عن كل حدث يصيب هذا الكوكب - وفق شركائنا الغربيين (...) هذه دعاية صريحة وواضحة والهدف منها تصعيد التوتر".

ورغم ان سلطات بريطانيا لم توجه اصبع الاتهام صراحة الى روسيا بالوقوف وراء الهجوم، شبه وزير خارجيتها بوريس جونسون الهجوم بتسميم الجاسوس الروسي السابق والمعارض الكسندر ليتفننكو في لندن في سنة 2006. واتهمت بريطانيا موسكو في تلك القضية.

واصيب نحو 21 شخصا في الحادث الذي وقع في مدينة سالزبري حيث عثر الاحد على سيرغي سكريبال وابنته يوليا فاقدي الوعي في مركز تجاري.

وتتولى شرطة مكافحة الارهاب التحقيق في ما يعتبرونه محاولة قتل.


اقرأ أيضاً : السجن لـ 25 صحافيًا تركيًا بتهم على صلة بالانقلاب


كان سكريبال برتبة كولونيل في الاستخبارات العسكرية الروسية عندما جندته الاستخبارات البريطانية وفي سنة 2010 حصل على عفو وسافر الى بريطانيا في اطار صفقة لتبادل الجواسيس بين روسيا والولايات المتحدة.

أخبار ذات صلة