هام إلى طلاب التوجيهي

محليات نشر: 2018-01-25 19:54 آخر تحديث: 2018-01-25 19:54
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

نفت وزارة التربية والتعليم، ما تم تناقله حول قرار بإدراج مادة التربية الإسلامية ضمن المواد الاختيارية للثانوية العامة " التوجيهي" للعام المقبل.

وقالت الوزارة إن التصريحات المنسوبة لوزير التربية والتعليم على مواقع تواصل الاجتماعي غير صحيحة.

واكدت الوزارة ان مادة التربية الإسلامية ستكون ضمن المواد المشتركة والاجبارية لطلبة الثانوية العامة لمختلف الفروع للعام الدراسي القادم، وبما ينفي ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي الوهمية والمزورة عن عزم التربية جعل مادة التربية الاسلامية اختيارية.


اقرأ أيضاً :  هام إلى طلاب التوجيهي


واكد الدكتور الرزاز ان اي تفاصيل تتعلق بامتحان التوجيهي للعام القادم سيتم الاعلان عنها رسميا حال اتخاذ القرار المناسب بشأنها.

أخبار ذات صلة