الملك يعزي بضحايا التفجير الإرهابي في بغداد

محليات نشر: 2018-01-15 10:46 آخر تحديث: 2018-01-15 10:58
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

بعث جلالة الملك عبدالله الثاني، الاثنين، برقية تعزية إلى الرئيس العراقي فؤاد معصوم، بضحايا التفجير الإرهابي البشع الذي وقع في ساحة الطيران وسط بغداد، وأودى بحياة العديد من الضحايا الأبرياء وإصابة آخرين.

وأعرب جلالته، في البرقية، عن إدانته الشديدة لهذا العمل الإرهابي الجبان، مؤكدا تضامن الأردن الكامل مع العراق الشقيق، والوقوف إلى جانبه في مواجهة خطر الإرهاب وعصاباته الإجرامية.


اقرأ أيضاً : سكاي نيوز: قتلى وجرحى بانفجار وسط العاصمة بغداد


وعبر جلالته عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة للرئيس معصوم وأسر الضحايا بهذا المصاب الأليم، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.

 في سياق متصل،  قال وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ان الاردن يقف بكل قواه مع العراق الشقيق في مواجهته للارهاب الضال الذي يستهدف العراق وسلمه واستقراره، مستنكرا بشدة التفجيرين الارهابيين اللذين استهدفا مركزا تجاريا في العاصمة العراقية بغداد واوديا بحياة 26 شخصا واصابة العشرات من الابرياء بجروح.

 وقال المومني في بيان  الاثنين، ان هذه الاعتداءات الارهابية تستهدف النيل من الانتصارات التي تحققت ضد الارهاب والتي تحقق جزء هام منها في العراق الشقيق، تؤكد من جديد الطبيعة الاجرامية واللااخلاقية للارهابيين وضرورة الاستمرار في معركة الارهاب المصيرية لأمن الاقليم وسلام شعوبه.

 وأكد وقوف الاردن الى جانب العراق الشقيق في تصديه للعصابات الارهابية التي تحاول اعادة البلاد الى دوامة العنف والاقتتال وضرب امن واستقرار العراق .

 

 

أخبار ذات صلة