الأسبوع القادم.. بناء استيطاني في كل انحاء الضفة

فلسطين نشر: 2018-01-04 17:12 آخر تحديث: 2018-01-04 17:12
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

أعلن وزير جيش الاحتلال افيغدور ليبرمان، الخميس، عزم وزارته على إقرار خطط لبناء آلاف الوحدات الإستيطانية في مختلف أنحاء الضفة الغربية.

وقال مكتب ليبرمان إن ما يسمى بمجلس التخطيط الأعلى التابع "للإدارة المدنية" الذراع المدني لقوات الاحتلال في الضفة الغربية، سيجتمع الأسبوع القادم من اجل إقرار خطط لبناء آلاف الوحدات الإستيطانية الجديدة في الضفة الغربية، وفي ذات الوقت من المتوقع أن يعلن المجلس عن تسوي أراضي للبناء.

وجاء في البيان الصادر عن مكتب ليبرمان، أنه في إطار سياسة وزير الجيش لتعزيز المستوطنات في الضفة الغربية، فقد أصدر الوزير تعليماته لمجلس التخطيط الأعلى في "الإدارة المدنية" من أجل الاجتماع يوم الاربعاء القادم لإقرار خطط جديدة لبناء وتسويق وحدات استيطانية جديدة في كل انحاء الضفة الغربية.

يذكر أنه خلال الاجتماع الاخير "لمجلس التخطيط الأعلى" في شهر تشرين الأول- أكتوبر الماضي، وافق المجلس على بناء مستوطنة "عميحاي" بدلا من البؤرة الاستيطانية "عمونا" التي تم اخلاؤها، ومستوطنة "هيكف" بدلا من البؤرة الاستيطانية "ميغرون".

ويدور الحديث، بحسب المصادرالعبرية، عن مجموعة من قرارات البناء في الضفة الغربية منذ شهر يناير- كانون الثاني من العام الماضي، والتي لم يتم تنفيذها على الأرض.
يشار إلى أن إسرائيل أعلنت عن طرح عطاءات لبناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية بما فيها مدينة القدس المحتلة، منذ أن تسلم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحكم في الولايات المتحدة.

أخبار ذات صلة