أمريكا.. ولادة 'تاريخية' وثورة في المجال الطبي

هنا وهناك

نشر: 2017-12-02 09:36

آخر تحديث: 2017-12-02 09:36


تعبيرية
تعبيرية
Article Source المصدر

وضعت سيدة أمريكية أول مولود ناتج عن زراعة رحم في أحشائها، في خطوة اعتبرت علامة بارزة في تاريخ الولايات المتحدة الصحي.

وأفادت مجلة "التايم" الأمريكية بأن السيدة وضعت المولود داخل المركز الطبي التابع لجامعة بايلور في مدينة دالاس بولاية تكساس.

واكتفى المتحدث باسم المركز الطبي بتأكيد حدوث عملية الولادة، دون أن يدلي بتفاصيل إضافية ولم يكشف هوية السيدة حفاظا على خصوصيتها.

ومن المقرر أن يعقد المركز الطبي مؤتمر صحفيا الأسبوع المقبل للكشف عن تفاصيل العملية النوعية.


إقرأ أيضاً: حمض نووي يكشف جريمة 'قاتلة الرضع' في فرنسا


وكانت السيدة التي وضعت ابنها ولدت دون رحم، واحدة من ١٠ نساء أجرت عليهن الجامعة دراسة بشأن احتمال زراعة أرحام بداخلهن.

وفي أكتوبر ٢٠١٦ قال المركز الطبي إنه زرع أرحام في ٤ سيدات، لكن ٣ منهم أزيلت بسبب ضعف تدفق الدم.

وسبقت السويد أميركا إلى هذا الإنجاز بسنوات، واستطاع الطبيب تاسويدي ماتس برانستروم إنجاب أول طفل نتيجة زراعة رحم قبل سنوات، ونجح العام الماضي فقط في إجراء ٥ عمليات أدت إلى ولادة ٥ أطفال.