الإمارات تدعو لوضع الحلول الحاسمة بشأن القضية الفلسطينية

فلسطين

نشر: 2017-12-02 07:30

آخر تحديث: 2017-12-02 07:30


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

دعت دولة الإمارات العربية المتحدة المجتمع الدولي والأمم المتحدة للعمل لوضع الحلول الحاسمة للقضية الفلسطينية وفقا لقواعد القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ومبادئ الشرعية الدولية ومبدأ الأرض مقابل السلام ومبادرة السلام العربية التي وضعت تصورا لحل هذه المشكلة من جذورها.

جاء ذلك في رسالة تضامن نشرت أمس الجمعة وجهها رئيس دولة الإمارات، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، إلى رئيس اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف فودي سيك بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي تحتفل به الأمم المتحدة في ٢٩ تشرين الثاني من كل عام.

وأعرب رئيس الإمارات عن أسف بلاده إزاء استمرار محنة الشعب الفلسطيني ومعاناته اليومية جراء الاحتلال الإسرائيلي وهيمنتها العسكرية على أراضيه في زمن تخلص فيه المجتمع الدولي من بقايا الهيمنة الاستعمارية.


إقرأ أيضاً: قرار أممي يؤكد عروبة القدس وبطلان اجراءات الاحتلال فيها


وجدد الشيخ خليفة دعوة الإمارات القوى الفاعلة الدولية للعمل على حمل إسرائيل على إنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية المحتلة مؤكدا أن الأمن الحقيقي لإسرائيل يتمثل في أن تعيش في سلام مع الشعب الفلسطيني في إطار دولته المستقلة ذات السيادة وفي إطار حدود معترف بها دوليا.

وقال إن المجتمع الدولي بوجه عام والأمم المتحدة بوجه خاص باعتبارها المسؤولة عن الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين مطالبون بعدم الاكتفاء بإدارة أزمة الشعب الفلسطيني فقط، إدارة من شأنها استمرار عوامل المعاناة، وإنما يجب أن توضع الحلول الحاسمة وفق قواعد القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ومبادئ الشرعية الدولية ومبدأ الأرض مقابل السلام، ومبادرة السلام العربية.