قرار أممي يؤكد عروبة القدس وبطلان اجراءات الاحتلال فيها

فلسطين

نشر: 2017-11-30 22:02

آخر تحديث: 2017-11-30 22:02


أرشيفية
أرشيفية
Article Source المصدر

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الخميس قرارا يؤكد عروبة القدس وبطلان الاجراءات التي مارسها الاحتلال في المدينة المقدس واعتبارها لاغية وليس لها أي شرعية.

وأيد القرار ١٥١ دولة فيما عارضته ست دول وامتنعت تسع دول اخرى عن التصويت، والدول الذي عارضته هي الكيان المحتل والولايات المتحدة وناراو ومكرونيسيا وكندا وجزر المارشال.

وكررت الجمعية في القرار التأكيد على ان أي إجراءات يتخذها الاحتلال ، لفرض قوانينه وولايته وإدارته، في مدينة القدس الشريف، هي "اجراءات غير قانونية وبالتالي فهي "باطلة ولاغية وليس لها أي شرعية على الاطلاق". ودعت الجمعية "إسرائيل إلى أن توقف فورا جميع هذه التدابير غير القانونية المتخذة من جانب واحد".

ودعت الجمعية في قرارها المعنون القدس "إلى احترام الوضع التاريخي القائم في الأماكن المقدسة، بمدينة القدس، بما في ذلك الحرم القدسي الشريف، على صعيد القول والفعل"، كما حثت "جميع الأطراف على العمل فورا وبروح من التعاون، لنزع فتيل التوتر ووقف جميع أعمال الاستفزاز والتحريض والعنف في الاماكن المقدسة بالمدينة".

كما اعتمدت الجمعية خمسة قرارات اخرى تتعلق بالوضع في الشرق الاوسط، ومنها المعنون "شعبة حقوق الفلسطينيين في الامانة العامة" وايدته ١٠٠ دولة وعارضته ١٠ وامتنعت ٥٩ دولة. وكذلك القرار المعنون "البرنامج الاعلامي الخاص الذي تضطلع به إدارة شؤون الاعلام في الامانة العامة بشأن قضية فلسطين" حيث ايدته ١٥٥ دولة وعارضته ٨ فيما امتنعت ٨ دول ايضا، وقرار آخر بعنوان "اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف" حيث ايدته ١٠٣ دول وعارضته ١٠ فيما امتنعت ٥٧ دولة. وكذلك القرار المعنون "تسوية قضية فلسطين بالوسائل السلمية" حيث ايدته ١٥٧ دولة وعارضته ٧ فيما امتنعت ٨ دول, كما اعتمدت الجمعية العامة قرارا بشأن "الجولان السوري" حيث ايدته ١٠٥ دول وعارضته ٦ دول، فيما امتنعت ٥٨ دولة.