أكواب ضارة بالصحة.. احذروها!

صحة

نشر: 2017-11-25 23:15

آخر تحديث: 2017-11-25 23:15


الدراسة الحدیثة حذرت من احتواء الأكواب المصنوعة من مادة الإينامیلد أو المینا، على مواد سامة
الدراسة الحدیثة حذرت من احتواء الأكواب المصنوعة من مادة الإينامیلد أو المینا، على مواد سامة
Article Source المصدر

قد تبهرك أثناء التسوق ألوان وأشكال الأكواب الزجاجية ما يدفعك لشرائها فورا من فرط جمال تصاميمها وألوانها، الأمر الذي قد يترتب عليه عواقب صحية وخيمة.

فهناك دراسة حدیثة تحذر من احتواء الأكواب المصنوعة من مادة الإينامیلد أو المینا، على مواد سامة كالرصاص وعنصر الكادمیوم الكیمیائي الضار بالصحة.


إقرأ أيضاً: دراسة: المياه المعدنية مضرة بالأسنان


وخلال الدراسة التي نقلها موقع "بولدسكاي" المعني بالصحة، أجرى باحثون في جامعة بلیموث بالمملكة المتحدة، ١٩٧ اختبارا على ٧٢ من منتجات زجاج الشرب الجدیدة والمستعملة، بما في ذلك أكواب الشاي، والعصير وبعض الأواني المنزلیة.

وتوصل الباحثون إلى وجود مستویات من الرصاص والكادمیوم في ٧٠% منها، سواء على سطح أكواب الشاي أو إطارات النظارات الطبیة المصنوعة من مادة الإينامیلد، وفي بعض الحالات وصل تركیز الرصاص إلى أكثر من ١٠٠٠ مرة أعلى من الحد المسموح به.

وأشارت الدراسة إلى وجود خطر على صحة الأطفال من تناول رقائق الطلاء عند قضم ألعابھم، فضلا عما تمثله الأكواب المصنوعة من مادة الإينامیلد من أضرار على صحتھم، على حد قول الباحث أندرو تيرنر أحد المشاركين في الدراسة.

وشدد تيرنر على أن وجود عناصر خطرة في طلاء الزجاج في الأواني الزجاجیة المزخرفة والأكواب، له انعكاسات واضحة على كل من صحة الإنسان والبیئة، لذلك كان من المفاجئ وجود تلك المواد في الحواف المطلية أو الأواني الزجاجية بشكل عام.

وبناء على ذلك، ناشد تيرنر صناع الأواني الزجاجیة باتخاذ إجراءات صحیة عاجلة للحد من استخدام هذه المواد الضارة، مشيراً إلى ضرورة توخي الحذر في المرات المقبلة والحرص على شراء الأواني الخالية من الزخرفة المفرطة على الحواف.