القوات العراقية تستعد لاقتحام راوة ورمانة خلال ساعات

عربي دولي

نشر: 2017-11-11 07:14

آخر تحديث: 2017-11-11 07:14


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

لا تزال القوات الحكومية العراقية تستهدف تجمعات لتنظيم داعش في مناطق تقع بين محافظتي كركوك وصلاح الدين، فيما تستعد قوات مشتركة في محافظة الأنبار لاقتحام قضاء راوة ومنطقة رمانة خلال الساعات القادمة، حال صدور الأوامر.

وتؤكد القيادة العراقية أن ما تبقى لداعش هو منطقتان فقط غرب البلاد بينما يتحرك عناصر من التنظيم في مناطق تقع بين محافظتي كركوك وصلاح الدين.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، قد حذّر من هذه التحركات مؤخرا، وطالب القوات الأمنية بمواصلة التحري والتفتيش عن خلايا داعش النائمة.

وبحسب المجلس المحلي لقضاء طوزخرماتو التابع لمحافظة صلاح الدين، فإن قصفا مكثفا وجهته القوات العراقية ضد تجمعات لمتطرفين في ثلاث قرى محيطة أسفر عن وقوع قتلى وجرحى من عناصر داعش، فيما هرب آخرون باتجاه الصحراء، ما دفع القوات الأمنية إلى استنفار عناصرها.


إقرأ أيضاً: العراق.. إطلاق عملية لاستعادة بلدة استراتيجية من داعش (سكاي نيوز)


وفي محافظة الأنبار التي تنتظر القوات فيها الأوامر لاستعادة آخر معقلين للتنظيم، اشتبكت قوات "عمليات الجزيرة" مع متطرفين قرب منطقة الرمانة، انتهت بتفجير جسر، فيما هرب عناصر داعش باتجاه سوريا.

وأكدت القوات المشتركة أن قواتها أحكمت تطويق الرمانة، وسيتم اقتحامها وقضاء راوة معاً خلال الساعات القادمة.