إيمي سمير غانم تدعو إلى حماية الحمير في الأردن وإطعامها الفاكهة

هنا وهناك

نشر: 2017-11-02 09:32

آخر تحديث: 2017-11-02 09:32


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

تشارك المُمثلة ايمي سمير غانم بإعلانٍ لمنظمة بيتا للرفق بالحيوان يحث على "الرفق بالحمير، الشّفقة تبدأ معك".

وقالت إيمي في تصريح وصل رؤيا "نشجع أنا وأصدقائي في بيتا الزائرين على تجنب ركوب الحَمير، والاستعاضة عن ذلك بتقديم الماء والفاكهة لتِلك الحيوانات المُنهَكة."

ويأتي الإعلان ضمن حملة "بيتا لمساعدة الحمير المُجبرة على حمل السُّيّاح والطعام بجر العربات على ظُهورهم".

وبيتا (منظمة الأشخاص الذين يطالبون بمعاملة مساوية للحيوانات) هي منظمة أمريكية تطالب بمساواة حقوق الحيوانات وحمايتها و مقرها في فيرجينيا بقيادة انجريد نيوكيرك وهي رئيسة المنظمة العالمية.

وفي بيان وصل رؤيا، أعربت بيتا عن قلقها "إزاءَ الحيوانات التي تتعرض لأشّعة الشّمس الّلاذعة دون ظِل، طعام، أو ماء، حيث يضرب السّائقون الحيوانات ويجلدوها باستمرار لإجبارها على التحرك. تجبر الحمير على التنّقُّل صعوداً ونُزولاً على تّلال شديدةُ الانحدار مع الأحمال الثّقيلة على ظُهورِها، بما في ذلك السُّيّاح، تحت أشعة الشمس الصحراويّة المُرهِقة. فعلى سبيل المثال تعطى الحمير والجِمال قليلاً من الماء داخل اسوار المدينة، ما بين السّاعة ٧ص حتى السّاعة ٤م. يُترَكون في الشّمس ويُجلدون باستمرار مِن قِبَل المُدرّبين".

وقال البيان في "الأردن تجبر الحمير اللطيفة على سحب أحمال ثقيلة، كالسُّيّاح، تحت الحرارة الّلاذعة كلّ يوم".


إقرأ أيضاً: كم عدد الحمير في العالم وأين تتواجد؟



وأشارت إلى انها لاحظت "أنَّ الحمير التي تَحمِل السُّيّاح والأحمال الثقيلة الأُخرى، لا تقدم لها العِناية البيطريّة الكافية، إن وُجِدت اصلا. تعاني الكثير من الحيوانات من العَرَج والمَغِص و الإرهاق والبَعض منها يتحمَّل هذه الظروف لِأشهُر دون أيّ علاج".