الفيصلي يتوجه للاتحاد العربي متسلحًا بالبراهين: سنلجأ لمحكمة الكاس الدولية إذا ظلمونا

رياضة

نشر: 2017-10-08 11:07

آخر تحديث: 2017-10-08 11:07


شعار النادي الفيصلي
شعار النادي الفيصلي
Article Source المصدر

انتهى النادي الفيصلي من اعداد البراهين والفيديوهات التي سيواجه فيها يوم غد الاثنين الاتحاد العربي، في جلسة الاستئناف الشفوية التي تقام عند العاشرة من صباح يوم غد في العاصة السعودية الرياض.

وتخصص جلسة يوم غد لمناقشة استئناف النادي الفيصلي بشأن العقوبات القاسية التي فرضها الاتحاد العربي لكرة القدم على النادي، على خلفية الاحداث التي رافقت مباراة نهائي البطولة العربية للاندية التي اقيمت في الاسكندرية وجمعت فريقي الفيصلي والترجي التونسي.

وتوجه المستشار القانوني في الفيصلي الى الرياض، بانتظار مغادرة عضو مجلس الادارة وامين صندوق النادي سامر الحوراني الليلة، استعدادا لاقناع الاتحاد العربي بتعرض عدد من لاعبيه للظلم بعد قرار ايقاف ٥ من لاعبيه.

واعرب الحوراني بتصريح لـ (بترا) اليوم الاحد عن أمله في أن يستجيب الاتحاد العربي لاستئناف الفيصلي ويقوم بتخفيض العقوبات التي جاءت ظالمة بشهادة الجميع، مؤكدا ان عددا من اللاعبين الذين طالتهم العقوبة لا علاقة لهم بالاحداث التي رافقت المباراة، وبالتالي تعرضهم لظلم كبير.

وكشف الحوراني عن استعداد الفيصلي للتوجه الى محكمة الكاس الدولية، في حال لم يتم انصافه من قبل الاتحاد العربي لكرة القدم، مؤكدا ان جميع الخيارات مفتوحة لدى النادي الفيصلي الذي لن يسكت في حال تعرض للظلم.

واشار امين صندوق النادي الفيصلي ان النادي تسلح قبل الذهاب للرياض بالتقارير الواضحة المدعمة بالفيديوهات واللقطات التي تؤكد تعرض عدد من اللاعبين للظلم نتيجة العقوبات التي فرضت علهم دون وجه حق، متأملا أن يأخذ الاتحاد العربي هذه الاثباتات بعين الاعتبار ويتراجع عن بعض العقوبات التي فرضت على عدد من نجوم الفيصلي ممن لا علاقة لهم بحادثة محاولة الاعتداء على حكم المباراة.

وعبر الحوراني عن ثقة الفيصلي الكبيرة بالاتحاد الاردني لكرة القدم بقيادة سمو الامير علي بن الحسين الحريص دوما على مصلحة الكرة الاردنية من منتخبات واندية ولاعبين، معربا ايضا عن ثقتة بامانة سر الاتحاد على جهودها في دعم الاندية الاردنية في جميع المحافل الخارجية.