الأمير فيصل يشهد جانباً من منافسات بطولة آيلة الدولية الأولى للجولف

رياضة

نشر: 2017-10-08 10:03

آخر تحديث: 2017-10-08 10:03


الأمير فيصل بن الحسين - ارشيفية
الأمير فيصل بن الحسين - ارشيفية
Article Source المصدر

شهد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية الأردنية، الجمعة، جانبا من منافسات بطولة آيلة الأولى الدولية للجولف التي تجري فعالياتها في ملاعب الجولف التابعة لمشروع واحة آيلة التي شيّدت وفقاً لأحدث التصاميم العالمية المعتمدة.

وتجوّل الأمير فيصل في ملاعب المنافسات ومرافقها المختلفة، حيث تابع سموه جانباً من مباريات النسخة الأولى لبطولة آيلة الاردن للجولف، مبدياً اعجابه بالمستوى الرفيع لهذه المنافسات.

إلى ذلك، اختتمت السبت منافسات النسخة الأولى من البطولة التي تقام في مدينة العقبة الأردنية تحت رعاية الأمير فيصل بن الحسين، ضمن سلسلة الموسم السابع لجولة الجولف في دول مينا، المبادرة الإماراتية الرائدة من هيئة الشيخ مكتوم للجولف والمعتمدة والمانحة لنقاط التصنيف الدولي.

وبات السباق نحو اللقب سويديا-إنجليزيا، بعدما حقق السويدي ستورهيد ٦٧ ضربة بواقع ٦ ضربات تحت المعدل في اليوم الثاني للمنافسات أمس الجمعة، ليعادل الإنجليزي لوك جوي الذي اكتفى بتسجيل ٧٣ ضربة بنفس الرصيد المساوي للمعدل العام، ليتشارك كلاهما المركز الأول بمجموع ١٤٠ ضربة بواقع ٦ ضربات تحت المعدل.

وانفرد الإنجليزي زاين أسكتلند بالمركز الثالث بمجموع ١٤٣ ضربة بواقع ٣ ضربات تحت المعدل، بعدما حقق ٧٣ ضربة في اليوم الثاني.

وأصبح الإنجليزي جايمي إلسون بالمركز الرابع بمجموع ١٤٤ ضربة بواقع ضربتين تحت المعدل، بعدما حسن من أدائه في اليوم الثاني وحقق ٧٠ ضربة بواقع ٤ ضربات تحت المعدل.

وتراجع الإنجليزي تود كليمنتس للمركز الثاني عشر، بعدما كان مشاركا لمواطنه جوي في صدارة الترتيب في اليوم الأول، بعدما حقق ٧٩ ضربة بواقع ٦ ضربات فوق المعدل، ليصبح مجموعه الكلي ١٤٨ ضربة بواقع ضربتين فوق المعدل.

وكان العزاء الوحيد لكليمنتس، إنه بقي في صدارة فئة اللاعبين الهواة، متقدما على الثنائي السويسري مايكل هارادين والهندي أركيش باتيا، اللذان يبلغ مجموعهما ١٤٩ ضربة بواقع ٣ ضربات فوق المعدل.

على صعيد اللاعبين العرب، تصدر السعودي عثمان الملا الترتيب بمجموع ١٥٦ ضربة بواقع ١٠ ضربات فوق المعدل، بعدما سجل ٧٩ ضربة في اليوم الثاني بواقع ٦ ضربات فوق المعدل، وجاء خلفه ٣ لاعبين برصيد ١٥٩ ضربة بواقع ١٣ ضربة فوق المعدل، وهم الأردني شيرجو الكردي الذي اكتفى بتحقيق ٨١ ضربة في اليوم الثاني، والإماراتي أحمد المشرخ الذي حسن من أرقامه في اليوم الثاني وحقق ٧٨ ضربة، والعماني عزان الرمحي الذي سجل ٧٦ ضربة في اليوم الثاني.

وتأهل هؤلاء اللاعبين العرب الأربعة إلى الجولة النهائية التي اقيمت السبت (٧ أكتوبر)، ورافقهم الثنائي الإماراتي أحمد سكيك وخالد يوسف، اللذان حققا ١٦١ و١٦٢ ضربة على التوالي.

وتوجه محمد جمعة بوعميم، رئيس جولة الجولف في دول مينا، بالشكر إلى قيادة وشعب المملكة الأردنية الهاشمية، والقائمين على تنظيم بطولة آيلة للجولف على وجه التحديد على حفاوة الاستقبال الدافئ.


إقرأ أيضاً: إستضافة ١٠٠ طالب من العقبة لحضور بطولة أيلة الأردن للغولف


وقال: "لمسنا مدى تصميم القائمين على هذه البطولة في الأردن لتقديمها بصورة مثالية عبر التواصل خلال الأشهر الماضية، ومتابعة أدق التفاصيل، وقد وصلتني رسائل عديد من اللاعبين المشاركين الذين عبروا عن سعادتهم بالأجواء التي وجودها منذ حطت طائرتهم في العقبة، ويقضون حاليا أوقاتا مليئة بالتشويق داخل الملاعب الحديثة التي تقدم تحديا من نوع خاص لعشاق الجولف، أو خارج الملاعب بالاستمتاع بالخدمات المقدمة إلى جانب زيارة المعالم التراثية، وهو ما يجعل منهم سفراء لاحقا لبلدانهم لنقل هذه التجربة لتشجيع السياحة في الدولة العربية، والأهم إبراز أندية الجولف الحديثة فيها التي تساهم في إعداد أبطال المستقبل".