الأونكتاد: الاحتلال أضعف قدرة الاقتصاد الفلسطيني على المنافسة

فلسطين

نشر: 2017-09-12 20:23

آخر تحديث: 2017-09-12 20:23


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

اظهر تقرير مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية والتجارة الأونكتاد حول الاقتصاد الفلسطيني أن الاحتلال أضعف القطاعين الزراعي والصناعي، وبالتالي أضعف من قدرة اقتصاد الأرض الفلسطينية المحتلة على المنافسة في الداخل والخارج.

ويأتي هذا التقرير بمناسبة مرور خمسين عاما على احتلال إسرائيل لفلسطين.

ويسلط التقرير الضوء على الارتفاع الشديد في معدل البطالة في أوساط الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين ١٥ و ٢٩ عاماً وعن تأثير نمو المستوطنات، وعن الأزمة المستمرة في غزة.

كما يشير التقرير إلى تلقي الاقتصاد الفلسطيني صدمة سلبية أخرى، وهي انخفاض الدعم المقدم من الجهات المانحة بنسبة ٣٨ في المائة بين عامي ٢٠١٤ و٢٠١٦.


إقرأ أيضاً: الخارجية الفلسطينية تدين الصمت الدولي تجاه جرائم الاحتلال


ويعزو التقرير ذلك جزئياً إلى أن الاحتلال يحول دون ترجمة تدفقات المعونة الدولية إلى مكاسب إنمائية ملموسة.