العراق لم يستقبل أي شحنة خضار وفواكه أردنية منذ فتح الحدود

اقتصاد

نشر: 2017-09-07 12:07

آخر تحديث: 2017-09-07 13:02


تحرير: صدام ملكاوي

ارشيفية لمعبر طريبيل
ارشيفية لمعبر طريبيل
Article Source المصدر

في الوقت الذي كشف فيه نقيب تجار ومصدري الخضار والفواكه سعدي ابو حماد لـ"رؤيا" عن عدم ادخال أي شحنة إلى العراق منذ فتح معبر الكرامة/طريبيل قبل أسبوع، كشف فيه عن وعود من الجانب العراقي بالبدء بمنح اجازات لدخول الشحنات الأردنية الأسبوع المقبل.

وقال أبو حماد إن العراق لم يستقبل أي شحنة خضار وفاكهة أردنية حتى اللحظة بسبب عدم اصدار اجازات للمنتجات الأردنية التي يتم بموجبها التصدير.

وأوضح أن شاحنتين أردنيتين عالقتين على الحدود بعد منع دخولها لعدم حصولهما على الاجازة، بعد أن اعتقد التاجر أن التصدير سيتم وفق الأوراق التي كانت تدخل الشحنات فيها عبر الحدود العراقية الكويتية.

وبعد إغلاق معبر طريبيل لجأ المصدرون الأردنيون إلى الكويت لادخال شحنات الخضار والفواكه الى السوق العراقي.

وحول الأعداد المتوقعة لكميات التصدير إلى العراق حال استئنافها، بين أبو حماد أن حجم الصادرات يتراوح بين ٦٠٠-٨٠٠ طن يوميا.

وأكد أن حجم التصدير لن يؤثر على الأسعار في الأسواق المحلية، خصوصا أن الأسواق السورية واللبنانية لا تزال مغلقة أمام المنتجات الأردنية، معتبرا أن التصدير إلى العراق سيساهم بتقليل خسائر التجار وتخفيف التخمة التي تعاني منها الأسواق.


إقرأ أيضاً: السهيل: فتح طريبيل نقلة متميزة في العلاقات الاقتصادية


وفي الثلاثين من الشهر الماضي، أعلن بيان أردني عراقي مشترك إعادة افتتاح معبر طريبيل الحدودي بين البلدين وذلك بعد إغلاق استمر أكثر من ثلاث سنوات بسبب الظروف الأمنية التي شهدتها المدن العراقية.