ليبيا.. عصابة مسلحة تُعدم طفلًا عجزت أسرته عن دفع فدية مالية

هنا وهناك

نشر: 2017-08-18 15:20

آخر تحديث: 2017-08-18 15:21


الطفل معاذ عبدالله فرحات
الطفل معاذ عبدالله فرحات
Article Source المصدر

قتل الطفل معاذ عبدالله فرحات، وألقيت جثته على الطريق العام بمنطقة تاجوراء في ليبيا، بعد أن عجز أهله عن دفع فدية مالية تصل إلى ٨٠٠ ألف دينار ليبي للجهة الخاطفة وهي عصابة مسلحة، وفق ما نقلت قناة ليبيا ٢٤.

وأقدم مسلحون على اختطاف الطفل معاذ فرحات، وهو يلعب بالقرب من منزله المحاذي لمستشفى القلب وسط منطقة تاجوراء شرق العاصمة طرابلس.

وأكدت مصادر إعلامية ليبية، أن عصابة قتلت الطفل معاذ، بعد أن عجز أهله عن دفع الفدية مقابل إطلاق سراحه.

وشكل قتل هذا الطفل، صدمة في الشارع الليبي، واعتبرها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي سابقة في ليبيا التي تعيش على وقع فوضى القتل.

وقد تفاعل الليبيون منذ أن تم الإعلان عن غياب معاذ قبل أيام، محاولين البحث عنه، قبل أن تعلن عناصر البحث الجنائي في تاجوراء العثور على جثته .


إقرأ أيضاً: 'نصف' جنيه مصري تسبب في مقتل ١٤ شخصاً


وقال مكتب التحري التابع لوزارة داخلية حكومة الوفاق على صفحته بموقع “فيسبوك”، إن الإدارة العامة للبحث الجنائي “عثرت على جثة الطفل معاذ عبدالله فرحات الذي خطف من قبل عصابات”.