الاحتلال يعتقل موظفاً من الأمم المتحدة في قطاع غزة

فلسطين

نشر: 2017-07-16 14:43

آخر تحديث: 2017-07-16 14:43


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

استنكرت منظمة حقوقية اعتقال قوات الاحتلال المتمركزة في معبر بيت حانون (إيرز) شمال قطاع غزة نائب مدير مكتب إدارة الأمم المتحدة لشؤون السلامة والأمن (UNDSS) في قطاع غزة حمدان محمد حسن تمراز (٦١ عاماً) وذلك بعد وصوله إلى المعبر الاربعاء الماضي متوجها إلى مدينة القدس المحتلة في سياق مهمة عمل ولعقد اجتماع مع المديرة العامة للمكتب وذلك بعد حصوله على تصريح مرور من الجانب المحتل.

واشار مركز الميزان لحقوق الانسان في بيان صحفي، نقلا عن زوجة المعتقل نعمة صالح تمراز (٥٤ عاماً) الى أن الاتصال انقطع معه بعد وصوله إلى المعبر، وأن زوجها يسافر باستمرار إلى خارج قطاع غزة في مهام لها علاقة بعمله في إدارة الأمم المتحدة لشؤون السلامة والأمن.

وفي اليوم التالي اتصلت الأجهزة الأمنية التابعة للاحتلال على هاتف نجله عبد الهادي حمدان تمراز (٢٤ عاماً) وأخبرته أن والده رهن الاعتقال.


إقرأ أيضاً: الاحتلال يعتقل ٩ نواب فلسطينيين منذ بداية العام


واكد مركز الميزان أن ممارسات دولة الاحتلال تهدف إلى حصار وخنق عمل المؤسسات الدولية ومؤسسات المجتمع المدني في قطاع غزة، حيث اعتقلت تلك القوات منذ مطلع العام ٢٠١٤ وحتى الآن (٨) من العاملين في تلك المؤسسات، ناهيك عن رفضها منح المئات من العاملين الآخرين تصاريح المرور اللازمة لهم لمتابعة أعمال مؤسساتهم، بالإضافة إلى الحملات التحريضية التي يشنها الاحتلال تجاه عمل هذه المؤسسات لاسيما حملة التحريض المتواصلة ضد مؤسسات حقوق الإنسان التابعة لدولة الاحتلال والفلسطينية لإحباطها عن مواصلة دورها لضمان احترام مبادئ القانون الدولي الإنساني في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وطالب مركز الميزان لحقوق الإنسان المجتمع الدولي بالوقوف أمام مسئولياته القانونية لضمان حماية المدنيين وفي مقدمتهم العاملين في الشأن الإنساني وفي الدفاع عن حقوق الإنسان. مشددا على ضرورة أن لا تقع المؤسسات الدولية رهينة الترهيب والتخويف طالما هي متحققة من أن عملها ينسجم مع المعايير الدولية ذات العلاقة.