بالصور.. مطعم ياباني لا يوظف إلا المصابين بالزهايمر

هنا وهناك

نشر: 2017-06-12 09:52

آخر تحديث: 2017-06-12 09:52


مجموعة من العاملات في المطعم
مجموعة من العاملات في المطعم
Article Source المصدر

في سابقة فريدة من نوعها، أقدم مطعم في اليابان على توظيف من يعانون من مرض الزهايمر، والذين يعانون من ضعف حاد في الذاكرة.

ويتوقع العملاء في العادة أن تكون الأطباق التي طلبوها مختلطة أو خاطئة بشكل تام، ويعلمون تماماً أن ما طلبوه لن يأتي كما هو، وأن كل المحتويات في الطبق قد تكون مختلفة.

وفي حي تويوسو في طوكيو، بدأ المطعم فترة تجريبية خلال شهر حزيران/يونيو ٢٠١٧، وفقا لموقع “Bored Panda”.

ويهدف القائمون على المطعم لزيادة التوعية بذلك المرض الفريد من نوعه، وفي محاولة للحد من وصمة العار التي تحيط به.

ولاقى المطعم رواجا من قبل الزبائن نظرا لفكرته الغريبة، حيث بات أصحاب المطعم يخططون لإقامة حدث مبتكر آخر لهذا العام في يوم الزهايمر العالمي الذي يصادف ٢١ أيلول/سبتمبر من كل عام.


إقرأ أيضاً: بريطانيا تحاكم مسنًّا ابتكر طريقة ذكية لتهريب المخدرات


وكتبت ميزوهو كودو، وهي إحدى المدونات المتخصصات في مجال الطعام تفاصيل تجربتها المدهشة، موضحة أنه انتهى بها الأمر لتناول طبق الزلابية وكانت لذيذة، بعد أن كانت قد طلبت ساندويش الهمبرغر.

وتضيف كودو أيضاً، بأن الموظفين يحصلون على دعم مطلق أثناء العمل، وتعتقد أن مثل هذه المطاعم مطلوبة في كل مكان.

من المطعم

 

من المطعم

 

من المطعم