الخناق على داعش يشتد في الموصل

عربي دولي

نشر: 2017-06-03 07:57

آخر تحديث: 2017-06-03 07:57


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

أعلنت قيادة عمليات "قادمون يا نينوى" استعادة السيطرة على حي الصحة الأولى في الجانب الغربي لمدينة الموصل من تنظيم "داعش".

وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله إن قوات مكافحة الإرهاب حررت الحي ورفعت العلم العراقي على مبانيه.

وضيقت القوات العراقية الخناق على عناصر داعش المحاصرين في الأحياء القديمة في الموصل، معلنة السيطرة على حي الصحة الأولى، في الجانب الغربي للمدينة.

وأكد قائد عمليات "قادمون يا نينوى"، الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، السيطرة على الحي، وذلك بعد أكثر من شهر على استعادة حي الصحة الثانية.
١٠٠٠ داعشي في المدينة القديمة

وتخوض القوات العراقية منذ نحو ٧ أشهر معارك عنيفة مع التنظيم المتطرف الذي يلفظ أنفاسه الأخيرة، بحسب مراقبين في المدينة القديمة.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية أعلنت أن عدد عناصر داعش المحاصرين في الجانب الأيمن لا يتجاوز ١٠٠٠ عنصر.

وقال قائد الشرطة الاتحادية، الفريق رائد شاكر جودت، إن قوات الشرطة الاتحادية تواصل التقدم ولكن بحذر، فارضة سيطرتها على ٤٠ في المئة من حي الزنجيلي.