محكمة أمريكية تستجوب الأسير عبد الله البرغوثي عبر الفيديو

فلسطين

نشر: 2017-05-17 23:17

آخر تحديث: 2017-05-17 23:18


عبدالله البرغوثي
عبدالله البرغوثي
Article Source المصدر

 استجوبت محكمة أمريكية يوم الأحد الماضي ١٤ مايو، الأسير القسامي عبد الله البرغوثي "صاحب أعلى حكم في العالم"؛ بزعم مسؤوليته عن قتل مواطنين أمريكيين خلال العمليات التي أشرف عليها ونفذها قبل أسره خلال انتفاضة الأقصى.

وبحسب وكالة صفا الفلسطينية فإن الاحتلال عرض البرغوثي على المحكمة الأمريكية عبر تقنية "الفيديو كونفرنس"، بعد استجوابه في قاعة محكمة الاحتلال بالقدس المحتلة، من سجن جلبوع أقصى الشمال.

وأشار المصدر إلى أن المحاكمة استمرت نحو ٥ ساعات، مؤكدًا أن البرغوثي لم يتجاوب مع المحكمة وأسئلة المحققين الأمريكان.

وأوضح أنه تم تأجيل المحكمة بعد رفض البرغوثي الاعتراف بها، أو الاعتراف بالتهم الموجهة له، كما أنه رفض الإقرار باسمه للمحققين.

وبين المصدر أن البرغوثي تعرض خلال جلسة المحاكمة إلى الاعتداء بالضرب المبرح، لعدم تجاوبه مع المحكمة، لافتًا إلى أنه جرى عزله لزنازين العزل الانفرادي في سجن "جلبوع".

ودخل البرغوثي (٤٥ عامًا) في أذار الماضي، عامه الخامس عشر على التوالي في سجون الاحتلال  وهو معتقل منذ ٥/٣/٢٠٠٣، بعد أن قامت الوحدات الخاصة باعتقاله من أمام مستشفى برام الله حين كان يعالج ابنته الصغيرة.