الدوري الأميركي للمحترفين - ووريرز يحسم مباراته الأولى أمام سبيرز

رياضة

نشر: 2017-05-16 07:16

آخر تحديث: 2017-05-16 07:16


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

عاد غولدن ستايت ووريرز وصيف بطل الموسم الماضي من بعيد وحسم مباراته الأولى أمام ضيفه سان أنطونيو سبيرز ١١٣-١١١ الأحد في الدور نصف النهائي (نهائي المنطقة الغربية) لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

في قاعة "أوراكل أرينا" وأمام ١٩٥٩٦ متفرجاً، عوض غولدن ستايت متصدر المنطقة الغربية في الدوري المنتظم تخلفه أمام ضيفه سان أنطوينو سبيرز وصيف المنطقة بفارق عشرين نقطة في نهاية الشوط الأول وحقق فوزه التاسع النظيف في الدور الإقصائي "البلاي أوف".
واستفاد غولدن ستايت بطل الموسم قبل الماضي من خروج هداف سان أنطونيو كاوي ليونارد مصاباً في كاحله قبل ثماني دقائق من نهاية الربع الثالث، إثر اصطدامه بزازا باشوليا.
وكان أفضل مسجل للفائز ستيفن كوري ٤٠ نقطة (رقم قياسي شخصي جديد في البلاي أوف) مع سبع متابعات، وكيفن دورانت ٣٤ نقطة، وباشوليا ١١ نقطة مع تسع متابعات، فيما كان أفضل مسجل لسان أنطونيو لاماركوس ألدريدج برصيد ٢٨ نقطة وليونارد صاحب ٢٦ نقطة مع ثماني متابعات لكل منهما، والاحتياطيان الأرجنتيني مانو جينوبيلي (١٧ نقطة) وجوناثان سيمونز (١٢ نقطة).
وعانى غولدن ستايت في هذه المباراة إذ تخلف بفارق ٢٥ نقطة (١٩-٤٤) في الربع الثاني وسط ذهول مناصريه، على رغم افتقاد ضيفه لصانع ألعابه الفرنسي طوني باركر المصاب والذي انتهى موسمه.
إلا أن أصحاب الأرض استفادوا من نصائح مدربهم ستيف كير في الاستراحة، علماً أن الأخير الذي يتعافى من عملية جراحية في ظهره، تابع المباراة من المدرجات.
وسجل كوري ١٩ نقطة في الربع الثالث ليقلص فريقه الفارق إلى ١١ نقطة.
وكانت نقطة التحول في المباراة إصابة ليونارد في كاحل قدمه اليسرى، وهي الإصابة ذاتها التي عانى منها في السلسة التي جمعت فريقه بهيوستن روكتس، فغاب مباراة وعاد بعدها.
ومنح دورانت فريقه التقدم ١٠١-١٠٠ بعد كرة ساحقة "دنك" قبل النهاية بـ ٤:٠٩ دقائق، وذلك للمرة الأولى منذ تقدمه في بداية المباراة ٨-٧.
وكاد ألدريدج يفعلها ويمنح الفوز للضيوف برمية في الثواني الأخيرة.
وتقام المباراة الثانية على الملعب ذاته غداً الثلاثاء.