مخاوف من استيلاء مليشيات طرابلس على معدات مكافحة الهجرة

عربي دولي

نشر: 2017-03-21 07:41

آخر تحديث: 2017-03-21 07:42


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

تسري مخاوف في دول أوروبية من استيلاء مليشيات العاصمة الليبية طرابلس على معدات تعتزم دول أوروبية تزويد خفر السواحل بها للمساعدة في كبح جماح الهجرة إلى أوروبا من السواحل الليبية.

وأبدى وزير الداخلية الفرنسي برونو ليرو مخاوفه من استيلاء المليشيات على رادارات وزوارق ومروحيات وحتى آليات رباعية الدفع بقيمة 800 مليون يورو، حيث أشار إلى وجوب التأكد من أن حرس السواحل الليبيين "الذين تم تدريبهم يتولون مهامهم بدقة".

وعقد وزراء داخلية مجموعة الاتصال حول المتوسط الاثنين في روما اجتماعا لوضع خطة لوقف تدفق المهاجرين من ليبيا، حسب فرانس برس.

وبعد عام على الاتفاق الذي أبرم مع تركيا لوقف تدفق المهاجرين إلى اليونان، يبحث الاتحاد الأوروبي عن ترتيبات مماثلة مع ليبيا معقدة جدا بسبب الفوضى في البلاد والأهمية الاقتصادية لتهريب المهاجرين في بعض المناطق الساحلية الليبية.

ونسق خفر السواحل الإيطاليون الأحد عمليات إنقاذ لأكثر من 3300 شخص قبالة سواحل ليبيا، وتجري عمليات أخرى الاثنين، مما يرفع عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى إيطاليا إلى حوالى عشرين ألف شخص منذ بداية العام الجاري، في زيادة كبيرة عن الأعوام السابقة.

والهدف هو اعتراض المهاجرين قبل أن يصلوا إلى المياه الدولية واقتيادهم إلى مخيمات في ليبيا تضمن ظروف إقامة لائقة واحترام حقوقهم ما من شأنه أن يمثل "خطوة كبيرة إلى الأمام" مقارنة بالظروف غير اللائقة حاليا في ليبيا.