مركز للطب النفسي في اسبانيا يستخدم الكلاب في علاج المرضى

صحة

نشر: 2017-03-17 10:01

آخر تحديث: 2017-03-17 10:01


رجل يحتضن كلبا من فصيلة الكلاب السلوقية في مركز للطب النفسي بجبال البرانس في إسبانيا
رجل يحتضن كلبا من فصيلة الكلاب السلوقية في مركز للطب النفسي بجبال البرانس في إسبانيا
Article Source المصدر

يستخدم مركز للطب النفسي بجبال البرانس في إسبانيا "حب الكلاب" كجزء من العلاج في بعض الحالات التي تعاني من أمراض نفسية مثل الفصام‭ ‬(شيزوفرينيا)، كما تستعين المنشأة الطبية التي تقع في مدينة قرب الحدود مع فرنسا بالكلاب لمساعدة المرضى ذوي الإعاقة الفكرية والعقلية لتطوير مهارات اجتماعية وقدر من الشعور بالاستقلال.

وبجانب المشاهد الطبيعية للجبال المكسوة بالخضرة تساهم جلسات اللعب مع الجراء في إضفاء تأثير مهدئ على المرضى باعتبارها متنفسا للعواطف وخاصة أولئك الذين يواجهون مشكلات في التواصل مع الآخرين.

وتعدل الكلاب سلوكها وفقا لاحتياجات المرضى إذ أنها تلعب بنشاط مع من يداعبها كثيرا وتجلس هادئة بجوار من يواجهون مشاكل في الحركة.


إقرأ أيضاً: حاكم دبي يعاقب 'معذبي قطة'..فيديو


ويستعين الأطباء بالكلاب في علاج المرضى الذين يعانون من عته حاد حيث تساعد في إخراجهم من العزلة والاكتئاب من خلال تحفيز حواسهم بلمسها واللعب معها.