مقامرة إنريكي التي حققت لبرشلونة 'المعجزة'

رياضة

نشر: 2017-03-09 12:30

آخر تحديث: 2017-03-09 12:30


احتفال لويس انريكي بعد الفوز التاريخي
احتفال لويس انريكي بعد الفوز التاريخي
Article Source المصدر

"إن كان باريس سان جرمان قد سجل أربعة أهداف في مرمانا فيمكننا تسجيل ستة أهداف في مرماهم"، قالها لويس إنريكي مدرب برشلونة في المؤتمر الصحفي قبل واحدة من أغرب مباريات كرة القدم على الإطلاق، وصدق فعلا وتحققت المعجزة.

دخلت العودة الأسطورية لبرشلونة في لقاء باريس سان جرمان في دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا تاريخ كرة القدم بشكل عام، بعدما استطاع النادي الكتالوني قلب تأخره في نتيجة الذهاب برباعية نظيفة للفوز بستة أهداف لهدف، ليكون أول من يفعل ذلك في تاريخ البطولة.

فوز برشلونة العريض جاء عبر استعمال خطة مختلفة عن تلك المعتادة للفريق، وهي 3-3-3-1 التي جربها إنريكي في أوقات بسيطة من لقاءات الليغا السابقة لبرشلونة.

وحملت الخطة الجديدة الناجحة جزءا كبيرا من المخاطرة، حيث جعلت من ثلاثي دفاع برشلونة، ماسكيرانو وبيكيه وأومتيتي يقضون 51 في المئة من وقت لعبهم في نصف ملعب الخصم، وهو ما يوضح الضغط العالي جدا للفريق الكتالوني بهدف استخلاص الكرة بأسرع وقت ممكن.

وأوضحت إحصائية أخرى مدى قوة الحصار الذي فرضه نادي برشلونة على باريس سان جرمان، حيث حاول لاعبو النادي الكتالوني تمرير الكرة أكثر من 235 مرة في منتصف ملعب الخصم، الذي كان أغلب تمريراته الـ 51 مقطوعة.


إقرأ أيضاً: برشلونة.. صاحب أول عودة تاريخية بدوري الأبطال


كما أن تمريرة الهدف الأخير بدأت من ضربة حرة احتسبت لصالح حارس برشلونة في نصف ملعب الخصم!