مادورو يطالب واشنطن بالاعتذار من نائبه 'السوري الأصل'

عربي دولي

نشر: 2017-02-15 07:55

آخر تحديث: 2017-02-15 07:55


نيكولاس مادورو رفقة طارق العيسمي.
نيكولاس مادورو رفقة طارق العيسمي.
Article Source المصدر

طالب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الثلاثاء، الولايات المتحدة بتقديم اعتذار علني إلى نائبه طارق العيسمي، الذي فرضت عليه وزارة الخزانة الأميركية الاثنين عقوبات بتهمة الاتجار بالمخدرات.

وقال مادورو: "ما من شك في أن هذا عدوان سترد عليه فنزويلا بطريقة متكافئة وحازمة"، مشيرا إلى أنه أمر وزارة الخارجية بإرسال رسالة احتجاج للولايات المتحدة، ومطالبتها بـ"تقديم اعتذار علني إلى نائب الرئيس" الفنزويلي.

وكان العيسمي وصف في وقت سابق الثلاثاء قرار الولايات المتحدة بفرض عقوبات عليه بعدما أدرجت اسمه على قائمتها لمهربي المخدرات بـ"الهجوم الخسيس" ضده.

وفي تغريدة على تويتر كتب السياسي السوري الأصل الذي يتوقع أن يخلف مادورو إذا ما أقيل الأخير من منصبه: "اعتبر هذا الهجوم البائس والخسيس اعترافا بوضعي كثوري مناهض للامبريالية".

وأدرجت وزارة الخزانة الأميركية الاثنين اسمي العيسمي وحليفه رجل الأعمال سامارك خوسيه لوبيز بيللو على قائمتها لمهربي المخدرات، وقامت بتجميد أصولهما في الولايات المتحدة.

وعزت وزارة الخزانة الأميركية سبب إدراجها اسم العيسمي على قائمة العقوبات إلى أنه "سهل نقل مخدرات إلى فنزويلا" من خلال إشرافه على إقلاع طائرات من قاعدة جوية فنزويلية وإشرافه أيضا على موانئ بحرية.