الأطراف الليبية 'تتفق' بمصر على انتخابات برلمانية ورئاسية

عربي دولي

نشر: 2017-02-15 01:11

آخر تحديث: 2017-02-15 01:11


القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر
القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر
Article Source المصدر

أسفر اجتماع الفرقاء الليبيين في القاهرة برعاية مصرية عن الاتفاق على بيان ضم أربعة بنود، أبرزها العمل على إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية بالبلاد في موعد أقصاه فبراير 2018.

جاء ذلك في بيان صدر، ليلة الأربعاء، عن وزارة الدفاع المصرية، بعد اجتماع مسؤولين مصريين على انفراد مع كل من رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، والقائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي فايز السراج.

ونص البيان على "تشكيل لجنة مشتركة مختارة من أعضاء مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة وبحد أقصى 15 عضوا عن كل مجلس، تنظر في القضايا التي سبق التوافق على تعديلها في الاتفاق السياسي، والتواصل لصيغ توافقيه لمعالجتها، ثم رفعها لمجلس النواب الليبي لاعتمادها وفقا لما هو منصوص عليه في الاتفاق السياسي الليبي".

وأكد البيان أيضا على "قيام مجلس النواب بإجراء التعديلات الدستورية اللازمة لتضمين الاتفاق السياسي في الإعلان الدستوري، وذلك في إطار معالجة كافة القضايا العالقة في إطار صيغ توافقية شاملة تصدر عن مجلس النواب بعد الاتفاق عليها في إطار اللجنة المشكلة من المجلسين".

كما نص البيان على "استمرار جميع شاغلي المناصب الرئاسية في ليبيا، والتي سيتم الاتفاق عليها وفقا للإجراءات المشار إليها أعلاه، ولحين انتهاء الفترة الانتقالية وتولى الرئيس والبرلمان الجديدين مهام عملهما في 2018".

تجدر الإشارة غلى أن الاجتماعات من أطراف الأزمة الليبية تمت بحضور رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق محمود حجازي، ووزير الخارجية المصري سامح شكري يومي 13 و 14 فبراير 2017.


إقرأ أيضاً: واشنطن قلقة من 'الحرس الوطني الليبي'