الحكم على أردني 'تولدت لديه الرغبة' بطعن إسرائيليين وسلمه الأمن الفلسطيني

محليات

نشر: 2017-01-24 18:23

آخر تحديث: 2017-01-24 20:42


تحرير: ليندا المعايعة

الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
Article Source المصدر

أصدرت محكمة أمن الدولة حكما الثلاثاء على شاب حاول تنفيذ "عملية إرهابية" ضد اليهود في الضفة الغربية، عن طريق طعن احد الجنود الاسرائيليين، وحكمت عليه الوضع بالاشغال الشاقة المؤقتة 7 سنوات، وفق التهمة التي أسندتها إليه النيابة.

ودانت المحكمة المتهم البالغ من العمر 18 سنة بتهمة التهديد باستخدام العنف خلافا لاحكام المادتين 1/147 من و 2/148 من قانون العقوبات .

وبحسب لائحة الاتهام التي حصلت رؤيا على نسخة عنها فان المتهم اردني الجنسية ويحمل الهوية الفلسطينية ومنذ حوالي عام فقد تولدت لديه الرغبة في تنفيذ عملية ارهابية ضد اليهود في اسرائيل عن طريق طعن احدهم.


إقرأ أيضاً: السجن 7 سنوات لطالب 'إرهابي' هدد بتفجير المطار وقتل آلاف الأردنيين


وتنفيذا لذلك وفي تموز العام الماضي فقد توجه الى جسر الملك حسين وتمكن من الدخول الى داخل الاراضي الفلسطينية كونه يحمل الهوية الفلسطينية بعدها توجه الى مدينة الخليل واقام في أحد الفنادق هناك .

وتابعت اللائحة ، ان المتهم حاول الدخول الى الحرم الابراهيمي وذلك من اجل معاينة اماكن تواجد الجنود الاسرائيليين وطعن أحدهم الا انه لم يسمح له بالدخول بعدها توجه الى منطقة رام الله من اجل طعن احد الجنود الاسرائليين على الطريق.

بعدها ولدى مشاهدته لمجموعة من الجنود الاسرائيليين حاول النزول من الحافلة التي يستقلها ممن اجل طعن احد الجنود الاسرائيليين الا انه تم منع جميع الركاب من النزول حيث عاد الى مدينة الخليل .

وأشارت اللائحة، إلى أنه وأثناء تواجده في الخليل حاول الاستفسار من المواطنين عن طريقة للدخول الى مدينة القدس وتنفيذ ما عقد العزم عليه هناك الا انه لم يتمكن من ذلك لصعوبة دخول مدينة القدس.

وبعد ذلك، جرى إلقاء القبض عليه من قبل الشرطة الفلسطينية وجرى ترحيله الى الأردن.