اكتشاف عضو بجسم الإنسان قد يكون سببا في السرطان والسكري

صحة

نشر: 2017-01-08 13:41

آخر تحديث: 2017-01-08 13:41


توضيحيه
توضيحيه
Article Source المصدر

من كان يعتقد أنه بعد كل هذا التطور الذي شهده الطب البشري على مدى عقود يتوصل العلماء إلى اكتشاف عضو جديد بجسم الإنسان قد تكون له علاقة بالأمراض المستعصية؟!

فقد ذكرت دراسة علمية جديدة نشرتها مجلة ScienceAlert العلمية، أن العلماء في مستشفى جامعة "ليميريك" في أيرلندا تمكنوا من اكتشاف عضو جديد في جسم الإنسان وهو "المسراق" Mesentery. الذي كان يعتقد سابقا بأنه جزء من هيكل الجهاز الهضمي الذي يربط الأمعاء بالمعدة.

تم وصف "المسراق" من قبل ليوناردو دافنشي في عام 1508 بأنه طية مزدوجة تربط الأمعاء بجدار البطن، إلا أنه تم تجاهل دوره منذ ذلك الوقت.

ووفقا لصحيفة "الاندبندنت" يتم الآن تدريس طلاب الطب بأن المسراق عضو مستقل. كما أعيد تعريفه وفقا للاكتشاف الجديد في كتاب الطب الشهير "غريز أناتومي".

قال كالفين كوفي الباحث في مستشفى جامعة "ليميريك" ومكتشف العضو الجديد إنه "على الرغم من أن وظيفة العضو لا تزال مجهولة، إلا أن هذا الاكتشاف سيفتح آفاقا جديدة في مجال العلوم". وأضاف: "نتحدث عن عضو في الجسم لم يكن معروفا حتى اليوم، وهذا الاكتشاف يمكن أن يؤدي إلى فهم أفضل للأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي".


إقرأ أيضاً: دراسة تربط بين الزواج ونسبة الإصابة بكسور الحوض


ويرجح أن يقود هذا الاكتشاف الجديد إلى معرفة ما إذا كان للمسراق، باعتباره أحد أعضاء الجسم المستقلة، دور في بعض الأمراض مثل سرطان القولون والمستقيم ومرض التهاب الأمعاء والسكري والسمنة.

ويحاول علماء الطب الآن البحث عن وظيفة المسراق ومدى تأثيره على أمراض البطن، ما يمكن أن يؤدي إلى اكتشاف علاجات جديدة.