مستوطنون متطرفون يستولون على مبنى بالقدس

فلسطين

نشر: 2017-01-08 10:28

آخر تحديث: 2017-01-08 10:28


ارشيفية
ارشيفية
Article Source المصدر

استولت مجموعة من المستوطنين المتطرفين تابعة لجمعية "إلعاد" الاستيطانية المتطرفة، في ساعة مبكرة من فجر الأحد، على مبنى في حي وادي الربابة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، برفقة حراسة معززة ومشددة من قوات الاحتلال الخاصة، على ما افاد بيان لمركز معلومات وادي حلوة بسلوان.

تجدر الاشارة إلى أن جمعيات استيطانية تمكنت في الآونة الأخيرة من وضع يدها على العديد من المباني والعقارات في أحياءٍ عدة في بلدة سلوان، التي تعتبر الحامية الجنوبية للمسجد الأقصى، وتحويلها الى بؤر استيطانية، كما هو الحال في حيّي بطن الهوى(الحارة الوسطى) ووادي حلوة.


إقرأ أيضاً: الاحتلال يعتقل 5 فلسطينيين من الضفة


وكانت بلدية الاحتلال في القدس أصدرت قبل عدة سنوات أوامر هدمٍ بالجملة في حي البستان بالبلدة وإزالة جميع منازلها وعددها يزيد على 88 منزلاً لصالح إقامة حدائق تلمودية، ومشروعات تخدم أسطورة الهيكل المزعوم في هذه المنطقة، التي لا تبعد عن جدار المسجد الأقصى الجنوبي سوى عشرات الأمتار.