لماذا يتناول مرضى السرطان مادة مهلوسة؟

صحة

نشر: 2016-12-02 14:42

آخر تحديث: 2016-12-02 14:42


المادة المهلوسة تستخلص من الفطر المخدر
المادة المهلوسة تستخلص من الفطر المخدر
Article Source المصدر

أظهرت دراستان سريريتان حديثتان ان جرعة واحدة من مادة مهلوسة موجودة في انواع من الفطر المخدر تعالج القلق والإجهاد العقلي لدى مرضى السرطان عندما يترافق هذا العلاج مع الدعم النفسي.
وكتب الباحثون الذين نشرت نتائج دراستهم في مجلة "جورنال اوف سايكوفارماكولوجي" الاميركية أن هذه المقاربة "تقلص بطريقة لافتة القلق الذهني والحزن لدى الاشخاص المصابين بالسرطان، وذلك على مدى اشهر".
وأشارت الدراسة الاولى التي اجريت في مركز لانغون الطبي التابع لجامعة نيويورك الى ان جرعة واحدة من مهلوس بسلوسيبين الذي يتطلب الحصول عليه حيازة اذن من السلطات الفدرالية نظرا الى كونه من المواد الممنوعة، ادت الى معالجة سريعة للقلق لدى 80 % من المشاركين الـ29 في الدراسة على مدى اكثر من ستة اشهر، وهو تقدير يستند الى معايير سريرية عن القلق والاكتئاب.


إقرأ أيضاً: نصائح لمرضى الغدة الدرقية لتحمل برودة الشتاء



وأجريت أعمال مشابهة مع 51 مريضا في كلية الطب في جامعة جونز هوبكينز بولاية ميريلاند واعطت النتائج الايجابية عينها.
وبنتيجة هاتين الدراستين، تمت كتابة 11 مقالا لخبراء في العناية الطبية بالاشخاص المحتضرين وفي الطب النفسي تضمنت كلها اشادة بالخلاصات.
وقال مدير خدمة العلاج على ادمان المخدرات في قسم الطب النفسي في مركز لانغون الطبي ستيفن روس وهو المعد الرئيسي للدراسة إن "نتائجنا تمثل المؤشر الاكثر صلابة حتى يومنا هذا الى المنافع السريرية لعلاج بالبسيلوسيبين الذي قد يحدث تحولا في العناية الطبية بالاشخاص المصابين بالسرطان ممن يعانون ضغوطا نفسية ناجمة عن مرضهم".
وأضاف روس "اذا ما عززت دراسات سريرية اوسع هذه النتائج سنتمكن عندها من التفكير بطرح دواء امن وفعال وبتكلفة معقولة في الاسواق يتم وصفه بطريقة خاضعة لسيطرة محكمة لمعالجة الضغط النفسي الذي يزيد معدلات الانتحار لدى مرضى السرطان".