الذهب يهوي بعد أكبر خسارة شهرية في 3 سنوات

اقتصاد

نشر: 2016-12-02 07:17

آخر تحديث: 2016-12-02 07:17


توقعات بانخفاض الأسعار مع رفع الفيدرالي الأميركي أسعار الفائدة
توقعات بانخفاض الأسعار مع رفع الفيدرالي الأميركي أسعار الفائدة
Article Source المصدر

هبطت أسعار الذهب لأدنى مستوى لها منذ فبراير لتواصل النزول بعدما سجلت أكبر خسارة شهرية في أكثر من ثلاثة أعوام حيث عزز ارتفاع أسعار النفط العائد على السندات بما قلص الإقبال على المعدن النفيس الذي لا يدر فائدة باعتباره أداة استثمار بديلة.
غير أن المعدن الأصفر تماسك في وقت لاحق من التعاملات مع انخفاض مؤشر الدولار إلى مستويات جديدة.

وبحلول الساعة 1949 بتوقيت غرينتش استقر الذهب في المعاملات الفورية عند 1172.65 دولار للأوقية (الأونصة) بعدما بلغ أدنى مستوياته في عشرة أشهر عند 1160.38 دولار للأوقية.

ونزل الذهب في العقود الأميركية الآجلة تسليم فبراير 0.4 بالمئة ليبلغ عند التسوية 1169.40 دولار للأوقية.


إقرأ أيضاً: الذهب يهبط 1% مع صعود الدولار ومكاسب النفط القوية


وفقد المعدن أكثر من ثمانية بالمئة في نوفمبر متأثرا بصعود الدولار والعائد على سندات الخزانة بعد الفوز المفاجئ للجمهوري دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأميركية والذي أثار تكهنات بأن تعهداته المتعلقة بالإنفاق على البنية التحتية ستحفز النمو والتضخم.

وأدى ذلك إلى صعود الدولار بقوة لكن العملة تراجعت الخميس. وبلغت العوائد على سندات الخزانة الأميركية لأجل عشر سنوات أعلى مستوياتها في 16 شهرا ونصف الشهر الخميس.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة هذا الشهر للمرة الثانية في عشر سنوات وذلك خلال اجتماعه يومي 13 و14 ديسمبر.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى ارتفعت الفضة واحدا بالمئة إلى 16.64 دولار للأوقية.

وزاد البلاتين 0.6 بالمئة إلى 916 دولارا للأوقية بعدما وصل لأدنى مستوى منذ الخامس من فبراير في وقت سابق من الجلسة عند 893.50 دولار للأوقية.

وانخفض البلاديوم 2.5 بالمئة إلى 750.35 دولار للأوقية بعدما بلغ أعلى مستوياته منذ يونيو 2015 عند 774.60 دولار للأوقية.